تحديد الدرجـات


تحديد الدرجات في مدارس برينس ويليام العامة

يعتبر التواصل بشأن التقدم الأكاديمي جزءاً هاماً من عملية التعلم. ففي كل ربع يرسل المدرسون تقريراً رسمياً حول التقدم الأكاديمي للطالب على شكل بطاقة تقويم صفية. غير أن الطلاب وأسرهم لا يحتاجون لأن ينتظروا عدة أسابيع كي يعرفوا كيف يجري تعلم أبنائهم وكيف هو أداؤهم. 

ففي كل يوم يرسل المدرسون مع طلابهم الأهداف التعلمية أو المخرجات المأمولة من دروسهم. وتشتمل هذه الخطط التعلمية على وصف للطرق التي سيعرف فيها المدرس مدى إتقان الطالب لما تعلّمه وما تمكن من القيام به بعد أخذ الدرس أو سلسة من الدروس. وهذا ما يدعى عادةً "التعلم المبني على المعايير". 

ويمكن إنجاز الطلاب لمهامهم التي تظهر تعلمهم عن طريق التطبيق العملي (الاختبارات التكوينية) أو عن طريق تقديم أدلة رسمية وقاطعة تثبت تعلمهم (الاختبارات التحصيلية). يستطيع الطلاب وأسرهم أن يتابعوا هذه المعلومات عبر الانترنت وفي سجل الدرجات الالكتروني الذي يشرف المدرس على إعداده. 

يقدم وصف للواجبات باستخدام عنوان يشير إلى ما يتعلمه الطالب. فمثلاً يعطى الواجب عنواناً وصفياً كما يلي: مسابقة حول أسباب الثورة الأمريكية. وغالباً ما تضاف الأرقام والأحرف بعد ذلك العنوان بهدف الإشارة إلى معايير التعلم المحددة. 

ويتم الرجوع إلى معايير الولاية من أجل مقابلة الواجبات المصححة بالدرجات مع أهداف التعلم المحددة، وغالباً ما يشار إلى هذه العملية بـ"تحديد الدرجات المبني على المعايير". إن التواصل الشفاف حول ما هو مأمول من الطلاب أن يعرفوه وينجزوه واستخدام العناوين التوصيفية للواجبات في تقارير الدرجات الالكترونية تتيح جميعها فرصة التعاون المشترك فيما بيننا لنساهم في تطوير تعلم الطالب أو تطوير الطالب نفسه على نحو مستدام.